احدث المقالات
  • سلطان القاسمي: اللغة أساس وحدة الأمة ومرآة حضارتها
  • الشيخة جميلة القاسمي.. ريادة من أجل المجتمع
  • أكثر من 500 طالب من ذوي الإعاقة يستحقون سداد رسومهم الدراسية من أموال الزكاة
  • ثمانية مخاوف لدى أولياء أمور المراهقين من ذوي متلازمة داون
  • مساعدة الأطفال على التكيف مع التغيرات الناتجة عن فيروس كورونا المستجد
  • التقنيات الحديثة في أمريكا تقفُز بحياة الإعاقة من واقع لأفضل
  • صنّاع التاريخ الملهم: آني سوليفان وهيلين كيلر
  • جهاد إبراهيم.. باعثة الأمل تحت قبة البرلمان المصري
  • هل أعاني من صعوبة في التعلم أم أن التعليم صعب؟
  • طالب في صفي لديه تأتأة! ماذا أفعل؟
  • رئيسة الاحتواء الشامل تروي قصة دمج ابنها المعاق
  • أمهاتٌ المناصرين الذاتيين: حقوق أبنائنا على رأس أولوياتنا
  • لماذا يظن الناس أن إعاقتي تعني إصابتي بالاكتئاب؟
  • مبادرة تعليم اللغة العربية للصم وضعاف السمع
03:00

نبذة عن الكاتب

هاشم كاطع لازم

هاشم كاطع لازم

عراقي الجنسية

1951مواليد عام

حاصل على ماجستير لغة انكليزية

أستاذ مساعد في قسم الترجمة ـ كلية الآداب ـ جامعة البصرة ـ جمهورية العراق

المنصب الحالي مدير مركز اللغات الحية بكلية الآداب ـ جامعة البصرة

الخبرة المهنية:

تدريس اللغة الانجليزية، لغة وأدبا وترجمة، في قسم اللغة الإنجليزية بكلية الآداب ـ جامعة البصرة منذ عام 1981 ومن ثم التدريس بكليتي التربية والآداب بجامعة الفاتح في ليبيا منذ عام 1998 وبعدها بكليتي اللغات الأجنبية والترجمة والإعلام بجامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا بدولة الإمارات العربية المتحدة اعتبارا من عام 2004. ويشمل التدريس الدراسات الأولية (البكالوريوس) والدراسات العليا (الماجستير) حيث أشرفت على عدة طلبة ماجستير فيما كنت أحد أعضاء لجان المناقشة لطلبة آخرين ، كما نشرت العديد من البحوث في مجلات علمية محكّمة.

الخبرة العملية:

العمل في ميدان الترجمة حيث نشرت أربعة كتب مترجمة إلى اللغة العربية كما نشرت المئات من المقالات والقطع والنصوص الأدبية المترجمة في العديد من الصحف والمجلات العراقية والعربية ومنها مجلة المنال. كما عملت في مجال الصحافة والإعلام والعلاقات العامة وكذلك الترجمة في مراكز البحوث والدراسات في العراق وليبيا ودولة الإمارات العربية المتحدة.

مقالات ذات صلة

أترك تعليق

حقوق الطبع والنشر © 2019 مجلة المنال. جميع الحقوق محفوظة. | تحرير إلكتروني: علا النجار