احدث المقالات
  • تعليم ذوي الإعاقة الذهنية المهارات اللغوية عن طريق التعلم باللعب
  • التشغيل ومهارات سوق العمل لذوي الإعاقة
  • رسائل لتعزيز الصحة النفسية في بيئة العمل
  • اضطراب الشخصية الحدية
  • الفنان وجدي (صانع الوجدان)
  • نخبةٌ من الأكاديميين والاختصاصيين والأطباء يشاركون في المؤتمر العلمي الدولي الافتراضي
08:08

نبذة عن الكاتب

دكتورة نادية العربي

حصلت نادية العربي على دكتوراه الفلسفة في التربية (الصحة النفسية), من كلية التربية، جامعة عين شمس عام 2008، وكان تخرجها من كلية الفنون الجميلة, جامعة حلوان عام 1985.

حضرت نادية العربي العديد من المؤتمرات الدولية والمحلية ومثلت مصر في مجال الاشخاص ذوي الاعاقة وحقوقهم في الاستمتاع بالحياة وممارسة الفنون واحترافها.

وقامت نادية العربي بالقاء العديد من المحاضرات في المعاهد والمؤسسات المختلفة، وهي عن دور الفن والتأهيل المهني في حياة الأشخاص ذوى الاعاقة، وكيفية إستخدام العلاج بالفن مع كل الأعمار.

عملت نادية العربي كاستشاري للتأهيل المهنى وتنمية القدرات، وذلك بالقسم الخاص بالأشخاص ذوى الاعاقة، بالجامعة الألمانية وكاستشاري لبرامج التربية الفنية لقسم التدخل المبكر في جمعية الاغاثة الاسلامية بحلوان.

تعمل الأن كرئيس للارشاد الاسري واستشارية العلاج بالفن في جمعية الحق في الحياة للمعاقين فكرياً. وتعمل أيضاً كمدير فني لجمعية الفن الخاص جدا بمصر.

كما اشتركت نادية العربي في أول كتاب مع الكاتبة الأمريكية ليزلي لبابيدي تحت عنوان «لاصمت بعد اليوم» لذوي الإعاقة في مصر، وتطلعات المستقبل وذلك برعاية الجامعة الأمريكية بالقاهرة.

ولقد اشتركت نادية العربي في مجموعة بحثية عن التعليم العالي في افريقيا والأشخاص ذوي الاعاقة، وذلك تابع لمركز التعليم الدولي والمدعم من مؤسسة فورد، وذلك لأربعة دول من افريقيا وهي: مصر، كينيا، نيجيريا، جنوب افريقيا لمدة عامين، وتم طباعة كتاب عن التعليم العالي في افريقيا، وذلك في عام 2011 .

وتعمل نادية العربي الأن مع مجموعة استشاريين لتصميم منهج في التاهيل المرتكز على المجتمع لمشروع الاطار والذى بدأ تنفيذه في جنوب مصر (قنا واسيوط.

كما أقامت نادية العربي العديد من معارض الفن التشكيلي للموهوبين من الأشخاص ذوي الإعاقة، بالاضافة إلى معارضها الخاصة، وهي عضو بنقابة الفنانين التشكيليين بالقاهرة.

نادية العربي تسعى دائما لتطوير قدرتها كإمرأة، حتى تستطيع تطوير المجتمع للأفضل وامداده بكل ما هو جديد ومناسب لقيمنا وتطلعاتنا للمستقبل المشرق في مصر.

مقالات ذات صلة

حقوق الطبع والنشر © 2021 مجلة المنال. جميع الحقوق محفوظة. | تحرير إلكتروني: علا النجار