احدث المقالات
  • درسة (القلب الكبير الثانوية للصم) المشروع الرائد في فلسطين
  • خطوة واحدة أقرب.. قمَّةُ لإعداد جيل جديد من المناصرين الذاتيين في الوطن العربي
  • الخدمات الإنسانية توظِّف 96 شخصاً ذا إعاقة في السنوات الخمس الماضية
  • الدعوة لتأسيس رابطة عربية لمنظمات واتحادات الصم وضعاف السمع
  • المطالبة بتصديق لبنان على اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة
  • في شهر ألزهايمر العالمي: لن ننسى من فقد الذاكرة من ذوينا
  • ثمانية مخاوف لدى أولياء أمور المراهقين من ذوي متلازمة داون
  • أبرز التحديات السلوكية التي يواجهها الطفل ذو اضطراب طيف التوحد وكيفية مواجهتها
  • هل مجتمع الصم مجتمع متنوع؟
  • لغة الإشارة هي الوسيلة الأمثل لتعليم الأشخاص الصم
  • تقنية جديدة قد تتيح لذوي الإعاقة البصرية رؤية الضوء
  • المنمنات فن إسلامي يعبق بالأصالة والمهارة
  • صعوبة في التعلم أم أن التعليم صعب؟
  • فتاة من ذوات التوحد تنجح في الامتحانات وتصبح محامية في فلوريدا
  • عبد السلام زعرب.. مبدعٌ على خشبة المسرح وعينه على السينما
  • نظرة المجتمع للشخص المعاق ودور الأسر الايجابي
12:16

نبذة عن الكاتب

نور النبي بدر

نور النبي بدر

  • ليسانس في علم النفس.. أثناء دراستها بالجامعة كان لديها شغف تعلم لغة الإشارة، وبعد التخرج حازت على فرصة دراسة هذه اللغة في إحدى الجمعيات المتخصصة، وفي هذه الجمعية وإلى جانب اكتسابها للغة الإشارة تعرفت على مجتمع الصم بصورة أكثر عمقاً وأدركت سيكولوجيتهم من خلال واقع حياتهم كما برزت أمامها مواطن القوة في شخصياتهم..
  • واتضح لها جلياً أن للصم قدرتهم الفائقة في الاندماج مع مجتمع السامعين بصورة عادية للغاية وأن ما يدعم تواصلهم مع السامعين هو التعامل الذي يتميز بالهدوء والإنصات مصحوباً بالاحترام من جهة السامعين.. فهذا يقلل حدة توتر الأصم ويكسبه الأمان والاطمئنان خلال التعامل.
  • مارست نورالنبي مهنة تدريس اللغة الإنجليزية للصم ممتزجة بلغة الإشارة.. لتجد أن ما أحرزه طلابها من تطور ملحوظ في اكتساب اللغة الإنجليزية جعلها تتيقن أن الأصم لا يحتاج إلا إلى فرصة حقيقية في التعلم مع احترام قدراتهم من قبل المعلم والإخلاص في نقل المعارف لهم؛ سعياً نحو الوصول بهم إلى مستوى تعليمي راقٍ يليق بإنسانيتهم ويقدم لهم أبسط حقوقهم الإنسانية في التعلم..
نورالنبي مشاعر فياضة وشخصية أدمجت الصم بداخلها لتكون منهم نسيجاً إنسانياً متكاملاً.  

سامي جميل

مقالات ذات صلة

أترك تعليق

حقوق الطبع والنشر © 2019 مجلة المنال. جميع الحقوق محفوظة. | تحرير إلكتروني: علا النجار