احدث المقالات
  • درسة (القلب الكبير الثانوية للصم) المشروع الرائد في فلسطين
  • خطوة واحدة أقرب.. قمَّةُ لإعداد جيل جديد من المناصرين الذاتيين في الوطن العربي
  • الخدمات الإنسانية توظِّف 96 شخصاً ذا إعاقة في السنوات الخمس الماضية
  • الدعوة لتأسيس رابطة عربية لمنظمات واتحادات الصم وضعاف السمع
  • المطالبة بتصديق لبنان على اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة
  • في شهر ألزهايمر العالمي: لن ننسى من فقد الذاكرة من ذوينا
  • ثمانية مخاوف لدى أولياء أمور المراهقين من ذوي متلازمة داون
  • أبرز التحديات السلوكية التي يواجهها الطفل ذو اضطراب طيف التوحد وكيفية مواجهتها
  • هل مجتمع الصم مجتمع متنوع؟
  • لغة الإشارة هي الوسيلة الأمثل لتعليم الأشخاص الصم
  • تقنية جديدة قد تتيح لذوي الإعاقة البصرية رؤية الضوء
  • المنمنات فن إسلامي يعبق بالأصالة والمهارة
  • صعوبة في التعلم أم أن التعليم صعب؟
  • فتاة من ذوات التوحد تنجح في الامتحانات وتصبح محامية في فلوريدا
  • عبد السلام زعرب.. مبدعٌ على خشبة المسرح وعينه على السينما
  • نظرة المجتمع للشخص المعاق ودور الأسر الايجابي
12:57

نبذة عن الكاتب

سيلفانا اللقيس

سيلفانا اللقيس

سيلفانا اللقيس ناشطة حقوقية في حركة الأشخاص ذوي الإعاقة في لبنان، وفي مجال حقوق الانسان. شغلت منصب رئيسة (اتحاد المقعدين اللبنانيين), لفترة طويلة، (الاتحاد منظمة قاعدية وطنية لبنانية، ومؤخراً باتت عضواً في منظمات الأشخاص ذوي الإعاقة الدولية),. وتشغل حالياً منصب المدير العام التنفيذي للبرامج في (اتحاد المقعدين اللبنانيين),، وتحاول من خلاله أن تلعب دوراً هاماً في تعزيز حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في تكافؤ الفرص والدمج الاقتصادي والاجتماعي في لبنان. تعتبر اللقيس من خلال عملها في (اتحاد المقعدين اللبنانيين), والمجتمع المدني اللبناني، خبيرة في شؤون الإعاقة وحقوق الإنسان على المستوى الوطني والإقليمي، بالإضافة إلى قضايا التنمية الدامجة، والنوع الاجتماعي. تشكل مرجعاً لمبادرات السياسات التي تعمل عليها العديد من المنظمات المحلية والإقليمية والدولية، سهولة الوصول، المشاركة السياسية، الموازنة والشفافية. بالإضافة إلى منصبها كمدير عام للبرامج في (اتحاد المقعدين اللبنانيين),، تتولى سيلفانا اللقيس مراكز استشارية لدى العديد من اللجان الوطنية المختلفة، وهي عضو دولي في (منتدى أرباب العمل للأشخاص المعوقين),، وتعمل على حملة دولية ضاغطة من أجل سياسة حماية دامجة لدى (البنك الدولي), من أجل سياسة حمائية دامجة، وهي كذلك عضو ناشط في (الحملة المدنية للإصلاح الانتخابي), في لبنان.

مقالات ذات صلة

أترك تعليق

حقوق الطبع والنشر © 2019 مجلة المنال. جميع الحقوق محفوظة. | تحرير إلكتروني: علا النجار